مناقشة تقرير مراجعة التعاون الدولي بشأن مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب

[21/مارس/2010]

ناقشت اللجنة الاشرافية لتحسين أنظمة مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب في صنعاء اليوم الاحد التقرير النهائي لفريق مراجعة التعاون الدولي المشكل من قبل مجموعة العمل المالي (الفاتف) والذي حسن من الجوانب السلبية في بيئة العمل في مجال مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب.


وأشار وزير المالية رئيس اللجنة الاشرافية نعمان الصهيبي خلال اجتماع اللجنة اليوم الى أهمية تحسين انظمة مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب في اليمن كمطلب وطني لتعزيز الاجراءات الاحترازية لمواجهة جرائم غسل الاموال وتمويل الارهاب بكافة صورها واشكالها تناغماً مع الجهد الدولي والاقليمي لمحاربة هذه الجرائم العابرة للحدود. وجرى خلال الاجتماع مناقشة الجهود التي تبذلها اليمن في مجال مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب، الى جانب إستعراض رسالتي رئيس مجموعة العمل المالي (لفاتف) إلي محافظ البنك المركزي اليمني ورسالة السكرتير التنفيذي لمجموعة المالي لمنطقة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا (المينافاتف) بشأن إجراء عملية التقييم المشترك. كما استعرض الاجتماع طلب اليمن للانتقال من عملية المتابعة العادية إلى التحديث كل عامين الموجهة إلى رئيس المجموعة المالية لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، وتقرير المتابعة للمستجدات التشريعية والتنظيمية والاجراءات الاخرى خلال 22 شهراً من تاريخ التقييم المشترك. وناقش الاجتماع تقرير النشاط العام للجنة الفنية لتحسين انظمة مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب خلال الفترة المنصرمة وما تحقق من انجازات في صعيد التشريع والتنظيم والتطبيق.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مجلة الوعي الضريبي


تصويت



ما رأيك في تصميم الموقع ؟

 

 

 

 


المتواجدون حالياً

حاليا يتواجد 151 زوار  على الموقع